12 أكتوبر.. انطلاق أعمال الملتقى الأول لأمن المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات بمصر

تنطلق في مصر أعمال الملتقى الأول لأمن المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات في 12 أكتوبر المقبل، بمشاركة عدد من ممثلي الوزارات والهيئات المعنية والشركات المتخصصة في مصر، فضلاً عن خبراء من العديد من الدول العربية والأجنبية. 

وصرح جمال عمر رئيس اللجنة المنظمة للملتقى بأنه سيتم خلال فعاليات الملتقى، الذي يستمر على مدى يومين، مناقشة العديد من الموضوعات المتعلقة بأمن المعلومات والاتصالات، والتي من بينها نظم الشبكات والسرية والخصوصية وسلامة المحتوى وجرائم الحاسوب والاتصالات اللاسلكية وإدارة المخاطر وأمن الشبكات ووسائل الأمن التقنية وأهمية العامل البشري والقوانين والتشريعات في ذلك.. مشيرًا إلى أنه سيشارك في أعمال المؤتمر خبراء على مستوى تقني لتقديم آخر ما توصلت إليه تكنولوجيا التصدى للقرصنة وأدوات الحماية. 

وقال إن بعض التقديرات الإحصائية العالمية التي صدرت مؤخرًا توضح أن أكثر من مليون شخص على مستوى العالم يتعرضون يوميًا لجرائم الانترنت من أبرزها تعرضهم للاحتيال الإلكتروني وتخريب محتويات الأجهزة عن بعد وزرع البرمجيات الضارة وسرقة أرقام حسابات شخصية واستغلالها والاعتداء على الملكية الفكرية. 

وأضاف، أن تكلفة الخسائر بما فيها سرقات الأموال وبحسب أحدث الدراسات تتجاوز 400 مليون دولار سنويًا ويعود ذلك بشكل كبير إلى التقنيات المستخدمة في الجرائم الإلكترونية التي تشهد تطورًا وتحديثًا مستمرا من قراصنة الإنترنت الذين يسعون لاستغلال واكتشاف الثغرات الإلكترونية في الأنظمة العالمية. 

وأوضح «عمر»، أن بعض الدول العربية أنشأت أجهزة وفعاليات خاصة تعني بأمن المعلومات والاتصالات لما لذلك الأمر من أهمية بالغة في الحفاظ على الأسرار الخاصة لمستخدمي شبكة الانترنت ومنع القرصنة عليها وحمايتها، مشيرًا إلى أن المؤتمر سيتضمن ضمن فاعلياته معرضا لأحدث النظم والأدوات وأجهزة البرمجيات وحلولاً لأمن المعلومات المبتكرة وأحدث تقنيات الاتصالات بمشاركة كبريات الشركات العالمية المتخصصة في هذا الشأن.



اضف تعليق

Security code
Refresh