روبوت يمكن مصابا بالشلل من المشي

قال علماء في جامعة كاليفورنيا بلوس أنجلوس إن رجلا مصابا بالشلل من منطقة الخصر بعد سقوطه من نافذة في الطابق الثاني جرى علاجه باستخدام تدريب الخطوات الآلية (بالروبوت) وتحفيز الحبل الشوكي مما سمح له بأن يخطو آلاف الخطوات .

وأفاد فريق من العلماء في جامعة كاليفورنيا في لوس انجلوس أن مارك بولوك المصاب بالشلل منذ عام 2010 تمكن من السيطرة بمحض إرادته على عضلات الساق والمشي آلاف الخطوات في "هيكل خارجي يعمل بالروبوت". وتمكن بولوك وهو من ايرلندا الشمالية من قطع هذه الخطوات خلال خمسة أيام من التدريبات ولمدة أسبوعين بعد ذلك.

واستُعملت في الإجراء عدة (طاقم) يمكن ارتداؤها تعمل ببطارية تسمح للناس بتحريك الارجل بطريقة تشبه المشي بالخطوات المعروفة. والجهاز قادر على التقاط البيانات للسماح للعلماء بمعرفة إلى أي مدى يقوم هذا الشخص بتحريك أطرافه الخاصة أو إلى أي مدى تساعده هذه العدة أو الطاقم.

وأظهرت البيانات التي تم جمعها فيما يتعلق بحالة بولوك أنه تمكن بإرادته المحضة من مساعدة الروبوت أثناء التنقل.

وتقول الجامعة إن بولوك هو أول شخص مصاب بالشلل التام يستعيد قدرا كافيا من السيطرة الطوعية أو الارادية للعمل مع هذا الجهاز.

وقال الباحثون إنهم لا يمكنهم وصف إنجاز بولوك بأنه "مشي" لأنه لم يتمكن أي شخص مصاب بالشلل من المشي على الإطلاق بدون جهاز الروبوت وتحفيز الحبل الشوكي .



اضف تعليق

Security code
Refresh