"علوم تأهيل الأردنية" تطلق مبادرة "كون عونا/ تحدي المبادرات"

أطلقت كلية علوم التأهيل في الجامعة الأردنية مبادرة "كون عونا/تحدي المبادرات" للتعريف بتخصص العلاج الوظيفي، بمناسبة احتفالات العالم  شهر التوعية بالعلاج الوظيفي.

 وتهدف المبادرة وفق مشرفتها الدكتورة سمية الملكاوي الى التعريف بتخصص العلاج الوظيفي، وتوعية امهات حديثي الولادة والاطفال ذوي الاعاقة من المجتمع المحلي بالتطور الطبيعي للطفل، وتعريفهن بكيفية معالجة الاطفال الذين يعانون من مشاكل في اداء وظائفهم اليومية والناجمة عن امراض او اصابات او اعاقات جسدية او نفسية او اضطرابات سلوكية.

 وبينت الملكاوي ان المبادرة التي نسقها طلبة القسم وعددهم سبعة طلاب تعد الاولى من نوعها على مستوى الجامعات وتأتي ضمن مشروع "تحدي المبادرات" التي ينفذه مكتب المبادرات في عمادة شؤون الطلبة وترأسه الدكتورة نداء زقزق.

 وأشارت الى ان مبادرة " كون عونا " مبادرة تعليمية، تثقيفية، تدريبية، وقائية لنشر الوعي بتخصص العلاج الوظيفي والتعريف به و ابرازه في المجتمع وفهم التحديات التي تواجه الدارسين له.

 وتخلل اطلاق المبادرة عقد محاضرة تدريبية للمشاركات من الامهات "التطور الطبيعي للاطفال من الولادة ولغاية عمر السنتين، وتوزيع كتيب يحوي على معلومات عن تطور الطفل الحركي والذهني والحسي والاجتماعي، والنفسي، بالاضافة الى بازار خيري يعود ريعه لقسم العلاج الوظيفي، ومشهد مسرحي من اعداد وتقديم طلبة القسم حول تاريخ ونشأة القسم, ويشار الى ان المبادرة جاءت بدعم من العيادات الاستشارية للغة والنطق والبلع.



اضف تعليق

Security code
Refresh