طالبة في جامعة البحرين تصمم مشروع مركز للتخلص من التوتر والقلق

صممت طالبة في جامعة البحرين مشروع مركز عصري يُعنى بالتفكير الإيجابي، ينطلق من فكرة تقوم على أساس مساعدة الأشخاص الذين يعانون التوتر والقلق، على التخلص من الشحنات السلبية باستخدام أساليب علاجية منوعة. ويمتاز المركز بالمزج في العلاج ما بين النفسي التطبيقي والجانب الاسترخائي.
ويهدف المشروع الذي أنجزته الطالبة طاهرة إبراهيم الجد، في قسم التصميم الداخلي بكلية الهندسة إلى تغيير نظرة الأشخاص لحياتهم، ودفعهم نحو الإنجاز، بوساطة تطبيق مهارات التفكير الإيجابي في حياتهم اليومية، وتخفيف حدَّة التوتر والتمتع بصحَّة نفسية وجسدية جيدة، للوصول إلى حياة إيجابية.
وتقوم فكرة المشروع على تصميم مركز يساعد تصميمه الداخلي والديكور على الإيجابية، ضمن برنامج يشمل محاضرات في مجال الصحة الايجابية النفسية، وتطوير الذات، على يد خبراء مؤهلين في هذا المجال، وكذلك الحصول على خدمات علاجية استرخائية تساعد على التخلص من الطاقة السلبية في منتجع صحي. ويستطيع الفرد في هذا المركز بجانب حصوله على الدعم النفسي ممارسة هواياته واجتماعه بأشخاص آخرين.
ويضم المشروع - المقترح إقامته على أرض بمساحة 3000 متر مربع - قاعة محاضرات، وغرفا علاجية خاصة مع الخبراء، وغرفا عامة لحل المشكلات، بالإضافة إلى عرض قصص نجاح، وصفوف للموسيقى، والرسم أيضا. ومنتجع صحي يقدم خدمات التدليك، وغرف لممارسة رياضة اليوغا وغرف للألعاب الرياضية.
يذكر أن كلية الهندسة كانت قد عرضت أكثر من 100 مشروع أعدها الطلبة ضمن مشاريع التخرج، وتشمل مشاريع برنامج التصميم الداخلي في العام الجامعي 2014/2015.



اضف تعليق

Security code
Refresh