وزير التعليم العالي افتتح معرض توظيف الخريجين في جامعة بغداد

افتتح وزير التعليم العالي والبحث العلمي في العراق حسين الشهرستاني، معرض توظيف الطلبة الخريجين في جامعة بغداد بمشاركة أكثر من 40 شركة، وطالب بإطلاق منحة الطلبة، وفيما دعت السفارة الأمريكية في بغداد الخريجين إلى الانتقال من الفترة الأكاديمية إلى التحضير للعمل، اكدت مؤسسة المدى للاعلام والثقافة والفنون سعيها لتقليل نسبة البطالة التي تعاني منها شريحة كبيرة من الخريجين. 

وقال وزير التعليم العالي والبحث العلمي حسين الشهرستاني في كلمة له خلال احتفالية الذكرى الـ58 عاما على تأسيس جامعة بغداد، إن "جامعة بغداد هي أولى الجامعات العراقية في العصر الحديث"، مبينا أن "بغداد تعد معلما من معالم الحضارة الإنسانية وقد رفدت العالم بمختلف صنوف المعرفة على مدى التاريخ". 

وأضاف الشهرستاني انه "وبالتزامن مع ذكرى تأسيس الجامعة افتتحنا معرضا للشركات المساهمة في توظيف الطلبة الخريجين"، مشيرا إلى أن "هذا الأمر يبدي مدى اهتمام الجامعة بالطلبة ليس فقط على مستوى تعليمهم وإنما أيضا على مستوى توفير فرص عمل لهم". 

وأشار الشهرستاني إلى أنه "من أهم إنجازات جامعة بغداد خلال السنوات الأخيرة بأن تتحول إلى جامعة لتوفير الوظائف للكوادر المتعلمة وتأسيس مجلس تأهيل وتطوير الطلبة". 

من جانبه اعرب مدير العلاقات الثقافية في السفارة الأمريكية سندر هاوس عن سروره "بالتواجد اليوم في الحفل الذي أقيم في جامعة بغداد بمناسبة الذكرى الـ58 لتأسيسها، وافتتاح معرض الوظائف الذي تم دعمه من قبل السفارة الأمريكية باعتباره معرضا ذا فائدة كبيرة". وأوضح هاوس أن "الأوان قد حان للانتقال من الفترة الأكاديمية إلى التحضيرية للشباب في سوق العمل وأن هكذا معارض ستسهم بحصولهم على وظائف تسهم ببناء البلد". 

من جهته قال المشرف على مركز التأهيل والتوظيف سامر مبارك، إن "أكثر من 40 شركة محلية ودولية جميعها من شركات القطاع الخاص شاركت في معرض توظيف الطلبة الخريجين". وأكد مبارك أن "مثل هكذا معارض تسهم بتقليل نسبة البطالة واستيعاب اكبر عدد من الخريجين للاستفادة من اختصاصاتهم". 

 



اضف تعليق

Security code
Refresh