افتتاح المركز اللبناني البريطاني التكنولوجي لرواد الأعمال

أكد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة التزام المصرف بدعم قطاع المعرفة، معلنا اننا "مؤمنون بأننا سننجح"، موضحا أن "المركزي ومن خلال إقراره التعميم رقم 331 في العام 2013 سعى ولا يزال يخطو خطوات حديثة في مجال دعم الشركات الناشئة وتطويرها للتنافس في الأسواق العالمية". 

وقال خلال افتتاحه "المركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي" في حضور السفير البريطاني طوم فلتشر "عندما تطابق رواد الاعمال اللبنانيين مع الخبرات والاستثمارات البريطانية، ما تحصل عليه هو ليس فقط المركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي، ولكنه مزيج من الابتكار والإبداع التكنولوجي في عالم يدور حول التواصل". 

وجاء افتتاح المركز بدعم من مصرف لبنان والسفارة البريطانية في لبنان، في "منطقة بيروت الرقمية" Beirut Digital District، وفي حضور الوزير السابق نقولا صحناوي بصفته رئيسا لمجلس إدارة المركز. 

وأشاد فلتشر بميزة اللبنانيين في توظيف شبكات علاقاتهم العالمية وبعزيمتهم لاعطاء أفضل ما لديهم، قائلا "إن لبنان هو ليس بلد الضحايا، بل هو بلد ألأبطال". 

وأضاف "إن إطلاق المركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي يؤكد على الثقة التي تضعها الدولة اللبنانية و الدول الأجنبية لا سيما بريطانيا في الاقتصاد اللبناني عموما وقطاع اقتصاد المعرفة خصوصا، وهو إن دل على شيء قدرة لبنان على الإبداع والابتكار". 

ويهدف المركز إلى تقديم المهارات، والخبرات البريطانية، بالإضافة الى فرص الانفتاح الى الأسواق الخارجية لدعم نمو وتطور اقتصاد المعرفة اللبناني النامي. 

وجال الحضور على الشركات والمؤسسات الداعمة لقطاع التكنولوجيا، فيما قام المدير التنفيذي للمركز كولم رايلي باطلاق "البرنامج الدولي لتسريع الأعمال" والذي سيدفع نمو شركات لبنانية في قطاع التكنولوجيا ذات القدرة على التنافس عالميا. كذلك أعلن رايلي برنامجا لتطوير خبرات الافراد والشركات المعنية بالتكنولوجيا عبر بناء قدرات رواد الأعمال وخبراء الإستثمار اللبنانيين بالاضافة الى اي جهة داعمة ومهتمة بانماء هذا القطاع. 

وسيقدم البرنامج في المرحلة الأولى الدعم والإرشاد المتخصصين من خلال خبراء دوليين متخصصين ورواد أعمال ذات تجارب دولية ناجحة لمساعدة تطوير نمو 45 شركة لبنانية والعمل على تطوير خطط النمو الخاصة بها بغية اطلاقها الى الاسواق الدولية. على ان يتم اختيار 15 شركة فقط للمشاركة في المرحلة الثانية من البرنامج، إذ ستعمل هذه الشركات على خطط توسعها على فترة 10 أشهر من ساحة لندن التكنولوجية. 

ويفتح المركز اللبناني البريطاني للتبادل التكنولوجي أبوابه للشركات اللبنانية لتقديم طلبات المشاركة في البرنامج الدولي لتسريع الأعمال عبر تعبئة استمارة إلكترونية على موقع المركز www. uklebhub. com.

 



اضف تعليق

Security code
Refresh