مؤسسة عبد الحميد شومان

ترتبط قصة نجاح مؤسسة عبد الحميد شومان، بإطلاق البنك العربي، الذي يرعي المؤسسة، وخلال احتفاله عام 200، بالعيد السبعين لتأسيسه، بادر البنك بتخصيص جزء من أرباحه السنوية لتأسيس مؤسسة شومان عام 1978.

وتحمل المؤسسة، اسم مؤسس البنك السيد عبد الحميد شومان، الذي آمن بتوظيف البحث العلمي والابتكار التكنولوجي، لدعم جهود التنمية المستدامة والمعرفة والثقافة في الدول العربية.

ولهذا كان لمؤسسة عبد الحميد شومان، رسالة تنويرية تقوم علي الاهتمام بالفكر والثقافة، عن طريق الاهتمام بالعلم  والباحثين والعلماء، كطاقات خلاقة، قادرة على إحداث التغيير الإيجابي في الدول العربية.

تحتل مؤسسة عبد الحميد شومان مكانة عربية وإقليمية يعتد بها، ولهذا فهي ترتبط بعلاقات تعاون وثيقة مع مؤسسات عربية، ودولية، يأتي في مقدمتها المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا.

وتحرص المؤسسة على دعم المؤسسات والهيئات التعليمية، ومراكز الأبحاث، وعقد الندوات العلمية والبحثية، فقد قدمت الدعم لأشكال الإبداع المختلفة، سواء عبر العلاقة المباشرة بالمبدعين أو عبر العلاقة بالمؤسسات والمراكز العلمية المماثلة في الأردن والوطن العربي.

هذا وتهتم مؤسسة عبدالحميد شومان بدعم البحث العلمي وتشجيع الباحثين، وخاصة الشباب منهم، من خلال صندوق عبدالحميد شومان لدعم البحث العلمي، وتخصيص جوائز سنوية متعددة للباحثين العرب الشبان، وللأدباء الذين يكتبون للأطفال وللمترجمين.

ترسيخاً لرسالة المؤسسة الأولى في سياسة الدعم العلمي، فقد أنشأت عام 1999 صندوق عبدالحميد شومان لدعم البحث العلمي، الذي يهدف – حسب مسماه - الى دعم البحث العلمي وتشجيعه. فضلا عن الجوائز العديد ومنها جائزة شومان لأدب الأطفال والباحثين العرب. كما تضم المؤسسة مكتبة ثرية بأمهات الكتب في مختلف مجالات المعرفة والثقافة، تم اعتمادها في بداية عام 2002 من قبل صندوق النقد الدولي كمكتبة ايداعية لمنشورات الصندوق الورقية.

هذا ويترأس مجلس إدارة المؤسسة السيد طاهر المصري، وتتولى منصب المنصب العام السيدة فالنتينا قسيسية. 

يوجد مقر مؤسسة شومان في العاصمة الأردنية عمان، ويعد منتدى عبد الحميد شومان الثقافي، أحد أبرز برامج وأنشطة المؤسسة، ويضم في ركابه كوكبة من المفكرين والمثقفين والعلماء والمبدعين العرب والأردنيين، فضلا عن المواطنين العاديين المهتمين بالشأن المعرفي والثقافي والعلمي والتكنولوجي.

لمزيد من المعلومات عن مؤسسة عبد الحميد شومان .. يمكن زيارة رابطها علي الإنترنت

www.shoman.org

 



اضف تعليق

Security code
Refresh