إماراتي يحول دراجة هوائية إلى مضخة مياه

ابتكر الطالب بمعهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني، سالم سيف البوسعيدي، مضخة لرفع المياه من الآبار من خلال استخدام دراجة هوائية صديقة للبيئة، ولا تحتاج إلى أي نوع من الطاقة، مشيراً إلى أنه بتحريك البدالات لمدة دقيقة، يمكن رفع مياه لمدة 10 دقائق بحسب الإمارات اليوم .

وتفصيلاً، قال البوسعيدي: إن ابتكاره يمكن أن يستخدم كمضخة طوارئ في حال انقطاع التيار الكهربائي عن المضخة الرئيسة، أو حدوث أي عطل فيها، ليكون هناك بديل جاهز لتصريف الأمور الضرورية، خصوصاً أن كلفة تحويل دراجة هوائية إلى مضخة لا تزيد على 100 درهم فقط.

وأشار إلى أن ابتكاره لا يعتمد في عمله على الطاقة الكهربائية، وأوضح أن المضخة اليدوية تتكون من هيكل دراجة وأنابيب مياه وشفاط، وتعتمد على ضخ الهواء بداخل أنابيب ذات مواصفات خاصة، يتم من خلالها رفع المياه، ومعدل إنتاج المياه يتوقف على رغبة المستهلك، وعلى عمق البئر، وعدد لفات الدراجة، وبالتالي يتمتع ابتكاره بالمرونة اللازم، لتكييفه وفق متطلبات المستهلك.

ولفت إلى أن الأنبوب الخاص بسحب المياه يتم ربطه بخزان لتجميع الماء الخارج من البئر، كما يمكن إيصاله بشبكات الري مباشرة، ليوزع المياه حسب الحاجة، وبذلك يمكن استخدام الجهاز بسهولة في المزارع والأماكن التي لا توجد فيها كهرباء.



اضف تعليق

Security code
Refresh