اختراع فلسطيني يحصل على براءة اختراع أردنية ويسعى للعالمية

اختراع فلسطيني يحصل على براءة اختراع أردنية ويسعها للحصول علي براءة عالمية (دوسالف)، نظام ابتكره فريق عمل فلسطيني، يقوم بعملية رفع المركبة عن الأرض بواسطة جهاز تحكم عن بعد وفك البراغي المثبتة بالإطار عن طريق مفك كهربائي في زمن قصير جدا.

"DAWSALV" اسم المشروع الفلسطيني الذي حصل على براءة اختراع أردنية، وهو في طريقه للحصول على براءة عالمية، وهو اختصارا لعبارة "Dismantling all wheel screws after lifting the vehicle".

ولدت فكرة النظام تسهيلاً للأشخاص ذوي الإعاقة والمرضى وغيرهم ممن لا قدرة له على التعامل مع الأوزان الثقيلة أو حتى الجهد. 

زيد سند صاحب المشروع يقول ان مشروعه الذي شاركه فيه زميله إبراهيم بريغيث ودعمهما فنيا معتز بالله التلاحمة يتكون "من رافعات هيدروليكية تتم إضافتها إلى المركبة، ويخصص لكل إطار من الإطارات رافعة خاصة ومدمجة مع نظام التحكم عن بعد، ليتم التحكم بكل رافعة على حده حسب مكان الإطار المطلوب إصلاحه، بالإضافة لمفك كهربائي للقيام بعملية فك وتركيب البراغي المثبتة بالإطار المعطوب بطريقة سهلة وسريعة".

آلية عمل النظام في حال حدوث خلل بالمركبة كما يشرحها سند "يتم رفع السيارة عن الأرض عبر تطبيق على الهاتف مرتبط بالنظام، تختار الإطار المعطوب، تضغط على زر معين ينزل (الجك) ويرفع السيارة من ناحية الإطار المعطوب بشكل مباشر، ثم عن طريق مفك كهربائي يوضع بمخرج ولاعة السيارات يعمل على 12 فولت، ويعمل على فك إطار سيارة صغيرة بأربع ثواني والسيارة الكبيرة بسبع ثواني".

"الجديد بابتكار مشروع (دوسالف) يتمثل بإضافة هيدروليكية غير موجودة في السيارات لحل مشكلة العطب بشكل مباشر، فهي موجودة في النقل الثقيل إلا أنها غير موجودة في السيارات العادية ونحن اقتبسنا الفكرة منها، وهذا تسهيل على المواطنين وخاصة مرضى المفاصل والعظام وآلام الظهر وكبار السن، كما أنه يمتاز بالتشغيل الذاتي من المركبة والحفاظ على سلامة المستخدم" يقول سند.

المشروع تم تبنيه من خلال مركز الإبداع الأردني في جامعة فيلادلفيا في جرش، فقد تلقى القائمين عليه دعوة سنة 2015 من جامعة الأميرة سمية بمؤتمر الإبداع العالمي، ولما شاهد مركز الإبداع الأردني المشروع أعجب بالفكرة وأعلن تبنيه للمشروع.

في متابعة للمشروع وتنفيذه على أرض الواقع يقول سند "منذ بداية العام نعمل في جامعة فيلادلفيا، وتم تطبيقه على سيارة (بي ام دبليو) في الجامعة، وسيكون هناك تواصل عبر سفارتنا بالأردن للتواصل مع شركات يابانية وكورية وغيرها من شركات السيارات".

وتابع سند :"قبل أيام إلتقينا الرئيس محمود عباس في الأردن، وقام بتحويلنا لوزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، وسيكون هناك لقاء قريبا بيننا لدعم هذا المشروع".ويأمل سند أن يرى النظام منفذا على الشارع وخاصة في فلسطين.



اضف تعليق

Security code
Refresh