البنك المغربى للتجارة يطلق النسخة الثانية من جائزة ريادة الأعمال

أطلق البنك المغربى للتجارة الخارجية بإفريقيا النسخة الثانية من فعاليات الجائزة الإفريقية لريادة الأعمال (AEA) التى تدعم رجال الأعمال المبدعين فى أفريقيا.

ويعكس إطلاق الجائزة الإفريقية لريادة الأعمال والتى أعلن عنها للمرة الأولى فى نوفمبر 2014 عثمان بن جلون رئيس مجموعة البنك المغربى للتجارة الخارجية طموح المجموعة لدعم ريادة الأعمال فى أفريقيا من خلال مكافأة المبتكرين.

كما تهدف هذه المبادرة إلى دعم رواد الأعمال الأفارقة أو ذوى الأصول الإفريقية وحثّهم على تجاوز قدراتهم لأنهم يتمتعون بالموهبة وبأفكار تبشر بغد أفضل للقارة، وترصد الجائزة الأفريقية لريادة الأعمال مبلغ مليون دولار أمريكى سنويا لمكافأة أفضل رواد الأعمال الأفارقة فى ثلاث فئات هى التعليم، البيئة، والمجالات غير المسبوقة فى أفريقيا.

ويأتى انطلاق النسخة الثانية من الجائزة الإفريقية لريادة الأعمال تتويجا للنجاح الكبير الذى حققته النسخة الأولى والتى جمعت أكثر من 5000 طلب للمشاركة من جميع الدول الإفريقية الأربع والخمسين، وستستمر عملية التسجيل للمشاركة فى النسخة الثانية حتى يوم الجمعة 6 مايو.

ويعقب الخطوة الأولى التى ستسمح بجمع الأفكار الأكثر إفادة للمنطقة خطوتان إضافيتان: الأولى هى الطلب من المتقدمين الناجحين الترويج لمشاريعهم عن طريق تقديم عروض مقنعة قبل عملية الاختيار النهائية التى ستشيد بالمشاريع الأكثر إبداعًا واستدامةً.

يتم ترشيح المشاريع بمساعدة شركاء ريادة الأعمال فى أفريقيا، بما فى ذلك رواد الأعمال، والأكاديميين، والقادة، والمستشارين من كل أرجاء العالم؛ وسيقومون بمساعدة المرشحين فى كل خطوة من خطوات المسابقة.

تؤكد مجموعة البنك المغربى للتجارة الخارجية - بأفريقيا، من خلال النسخة الثانية للجائزة الإفريقية لريادة الأعمال ومن خلال تواجدها فى عشرين بلدًا من بلدان القارة، التزامها الاجتماعى والمسئول لدعم رواد الأعمال الشبان فى سعيهم لخلق فرص عمل وتحسين حياة شعوب أفريقيا.



اضف تعليق

Security code
Refresh