ابتكار ذراع روبوت لمساعدة الفرق الموسيقية

أعلن باحثون أميركيون عن ابتكار ذراع روبوت يبلغ طولها نحو قدمين ويمكن أن تُعَلَق بكتف الموسيقي ، تساعد في إضافة طبلة ثالثة لعازفي الفرق الموسيقية.

وقال واينبرغ مبتكر الذراع إن الهدف من ابتكاره التقني هو إضافة الحد الأقصى من الإمكانات للطبّال علاوة على النهوض بالتفاعل بين الإنسان والآلة إلى أقصى حد.

وأضاف: "نرى أنك إذا دمجت التقنيات بإمكانات البشر فإنهم سيضاعفون من الأداء ونتصور أن الموسيقى من المجالات الرائعة التي يمكن أن نطبق فيها ذلك".

وأوضح أنه تمت برمجة الذراع الذكية حتى تستجيب إلى الإشارات من الإنسان ومن الموسيقى نفسها بالاستعانة بتقنيات التقاط الحركة ذات الدقة المتناهية من خلال التكيف مع الإيقاع والسرعة والعزف.

وصممت الذراع الصناعية بحيث تتعرف على موقعها باستمرار وعلى اتجاهات وموقع الطبال نفسه وحركة ذراعيه من خلال أجهزة ملحقة بها لقياس التسارع وإضافة محركات لتضمن اتساق حركة الذراع مع أسطح العزف



اضف تعليق

Security code
Refresh