45 متأهلا لمسابقة الابتكار وريادة الأعمال بجامعة أم القرى

تأهل 45 مشروعا وفكرة ابتكارية في مسابقة الابتكار وريادة الأعمال التي ينظمها معهد الإبداع وريادة الأعمال ووادي مكة للتقنية بجامعة أم القرى، إذ وصل إجمالي المشاركات 928 مشاركة، لتنطلق بذلك المرحلة الثالثة وفقا للجدول الزمني المعد مسبقا للمسابقة.

وأكد وكيل جامعة أم القرى للأعمال والإبداع المعرفي الدكتور نبيل كوشك، أن مسابقة الابتكار وريادة الأعمال تأتي ضمن الخطط التي وضعتها وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي، ممثلة في معهد الإبداع وريادة الأعمال، للاستفادة من أفكار المبدعين والمخترعين للطلاب وأعضاء هيئة التدريس وتحويلها إلى منتجات ابتكارية وإبداعية تخدم المجتمع والوطن انطلاقا من رؤية القيادة نحو بناء الاقتصاد المعرفي وتوطين التقنية والاستثمار في العقول البشرية.

وأفاد الدكتور كوشك أن المسابقة حظيت بمشاركات متميزة وأفكار جميلة من شباب وشابات مبدعين كرسوا جهدهم ووقتهم لإبراز هذه الأفكار، مشيرا إلى أن المسابقة ستمر بعدد من المراحل بعدها سيتم اختيار الفائز عبر لجنة التحكيم المخصصة للمسابقة، مبينا أنه روعي فيها أهمية استفادة المشاركين من التقنية وكيفية التعامل معها.

من جهته أشار عميد معهد الإبداع وريادة الأعمال الدكتور وديع البرقاوي إلى أن المسابقة عملت خلال الفترة الماضية على مراحل عدة، بداية من استقبال طلبات المتقدمين من طلبة وخريجي الجامعة، كما عملت لجنة التحكيم بالمسابقة في المرحلة الثانية على تقييم الأفكار والمشاريع الخاصة بالمتقدمين، موضحا أن النتائج أسفرت عن تأهل 45 مشاركة، قسمت على 30 مشاركة في مسار الأفكار، و15 مشاركة للمسار الآخر بالمسابقة وهو المهتم بالمشاريع، مبينا أن المعهد ووادي مكة عقدا أولى اللقاءات للمرحلة الثالثة في مركز الشركات الناشئة.

وأوضح أن المرحلة الثالثة سوف تركز على تدريب المتأهلين وصقل مهاراتهم الريادية من خلال برامج تدريبية تنمي مهارات الطلبة التي تؤهلهم إلى مجال الشركات الناشئة مثال البرمجة والتسويق، وذلك عبر تقديم برامج نوعية تهدف لصناعة المصمم القادر على تصميم الهواتف الذكية والمواقع الالكترونية، إضافة إلى برامج بناء لرائد الأعمال الواعي بأساسيات إدارة الأعمال والتسويق.

وبين الدكتور البرقاوي أن البرنامج قدم خلال المراحل الأولى عددا من اللقاءات التعريفية التي احتوت على تعريف شامل للمسابقة ومساراتها الإبداعية بقسمي الطلاب والطالبات بالجامعة من أجل توفير بيئة ريادية تهدف إلى تطبيق رؤية بناء الاقتصاد المعرفي خلال المستقبل القريب.



اضف تعليق

Security code
Refresh