وزير الاتصالات يبحث مع وفد "تاس بارك" تطوير المناطق التكنولوجية العلمية في مصر

استقبل المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وفد من مؤسسة تاس بارك tuspark الصينية العالمية برئاسة صوفيا تشانج، والتي تعد من أكبر المؤسسات العالمية الرائدة في مجال انشاء وتطوير المناطق التكنولوجية والعلمية في العالم، حيث قامت المؤسسة بإنشاء 50 منطقة تكنولوجية داخل وخارج الصين.

تم خلال اللقاء بحث سبل التعاون والاستثمار في مجال انشاء وتطوير المناطق التكنولوجية العلمية الجديدة المقرر انشاؤها في عدد من محافظات مصر، والتي سيتم التركيز فيها على مجالات التكنولوجيات الحديثة المتقدمة مثل الذكاء الاصطناعي ،تكنولوجيا النانو، والبيانات العملاقة وانترنت الاشياء.

وتعد مؤسسة تاس بارك tuspark واحدة من أبرز العلامات التجارية في الصين حيث تمتلك أكثر من 30 فرع من مجمعات الأعمال والمناطق العلمية في جميع أنحاء الصين ودول أخرى، وتعمل في العديد من المجالات منها الاتصالات والاستثمار والخدمات التكنولوجية والتدريب.

من جانبه أكد المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات، على أن الدولة مهتمة بإنشاء عدد من المناطق التكنولوجية ونشرها في ربوع مصر تحقيقاً لمبدأ العدالة الاجتماعية، مشيراً الى أن مؤسسة تاس بارك تمتلك خبرة تنافسية عالمية في مجال انشاء المناطق التكنولوجية في العالم ومن ابرزها فروعها في وادي السيلكون في كاليفورنيا وهونج كونج .

وأضاف أنه تلقي رغبة جادة من كبار رجال الاعمال في مصر للاستثمار في المناطق التكنولوجية التي ستعمل على توفير بيئة عمل محفزة على الاستثمار وبناء قاعدة من المتخصصين من الشباب ورفع قدراتهم في التكنولوجيات المتقدمة الحديثة مثل انترنت الاشياء والذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا النانو.

وخلال اللقاء أشار القاضي الى دعم ومساندة الحكومة المصرية للشركات الصاعدة والمتوسطة والصغيرة العاملة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، ومركز الابداع التكنولوجي وريادة الاعمال في مجالات تقديم خدمات التدريب والاستشارات الفنية والتسويقية وتنمية الاعمال وعقد الشراكات والاحتضان، مسلطا الضوء على أن نسبة نجاح الشركات الصاعدة التي تم احتضانها وتخارجها من مركز ريادة الاعمال تصل الي 70% وهى من أعلى النسب عالميا.

كما نوه القاضي الى مجالات الصناعات التكنولوجية التي تنمو حاليا في مصر ويعمل بها عدد كبير من الشباب مثل صناعات تطبيقات الانترنت والمحمول والـتواصل الاجتماعي على المحمول، والتعريب، والتصميم الالكتروني، والتعهيد وتصدير الخدمات التكنولوجية.

من جانبها أكدت رئيسة الوفد على الرغبة الشديدة لمؤسسة تاس بارك في اقامة تعاون استراتيجي مع مصر وبناء شراكة في إنشاء وتطوير المناطق التكنولوجية العلمية التي تركز على البحوث والتطوير في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث وجهت الدعوة للوزير وقيادات الوزارة للإطلاع على التجارب الناجحة التي قامت بها المؤسسة في الصين.

وفي نهاية اللقاء دعا الوزير الوفد لزيارة القرية الذكية للإطلاع على التجربة المصرية في انشاء وتطوير المناطق التكنولوجية وزيارة الحضانات التكنولوجية ومركز الإبداع وريادة الأعمال التابع لهيئة تكنولوجيا المعلومات.



اضف تعليق

Security code
Refresh