قطر .. تمديد معرض الرياضيات والعلوم التفاعلي حتى 10ديسمبر

قررت اللجنة المنظمة لمعرِض "الرياضيات حياتنا!" للعلوم والرياضيات التفاعلية، تمديد فعاليات المعرِض الذي يقام برعاية شركة "ريثيون"، وينظمه ويستضيفه النادي العلمي، بالتعاون مع مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع في الدوحة، لمدة تزيد على شهر، اعتبارًا من يوم 5 نوفمبر وحتى 10 ديسمبر، بعد النجاح الهائل الذي حققه المعرِض في دورته الافتتاحية بدولة قطر خلال الأسبوع الأول من شهر أكتوبر المنصرم.

ويندرج معرِض "الرياضيات حياتنا!"، الذي يقام بالتعاون بين مؤسسة قطر والنادي العلمي، ضمن الجهود المتواصلة التي تبذلها المؤسسة لتشجيع عملية التعلم والجهود التعليمية، وتعزيز بيئة مواتية لإطلاق قدرات الإنسان، بالإضافة الى دعم الأهداف الرئيسية للنادي العلمي القطري، التي تكمن في تشجيع الإبداع في مختلف المجالات العلمية والتكنولوجية عبر بيئة وتجارب تعليمية فريدة للشباب القطري. وقد مدد المعرِض فترة تواجده في قطر بعد النجاح الواسع الذي حققه في جولته الأولى بجامعة قطر، حيث شهدت هذه الجولة حضور أكثر من 3600 طالب، من 118 مدرسة خلال ثمانية أيام فقط، وبهذا يكون عدد زوار المعرِض من طلاب المدارس قد تجاوز الرقم القياسي المسجّل سابقاً في منطقة الخليج العربي.

كما قدّم معرِض "الرياضيات حياتنا!" تجربة "صد ركلة الجزاء" للمرة الأولى إلى العالم، وهي وحدة كُروية تفاعلية فريدة وجديدة، صُمّمت خصيصاً للشباب القطري، تقديراً لاهتمام دولة قطر بكرة القدم ودعمها للعبة قبل استضافتها لبطولة كأس العالم 2022.

وتتيح وحدة المحاكاة الأولى من نوعها للطلاب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 8 إلى 14 عامًا تجربة افتراضية لا مثيل لها، لاستكشاف بعض المفاهيم الرياضية المتعلقة بالرياضة الشعبية الأولى في قطر.

ويضطلع قطاع البحوث والتطوير في مؤسسة قطر، بصفته أحد الدعائم الرئيسية لمؤسسة قطر للعلوم والتربية وتنمية المجتمع، بمهمة تنفيذ استراتيجية قطر الوطنية للبحوث، حيث يكرس جهوده لتحويل قطر إلى مركز رائد للتميز والابتكار، في مجال البحوث والتطوير. ويحتضن قطاع البحوث والتطوير في مؤسسة قطر تحت مظلته الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، وهو مؤسسة رائدة لتمويل البحث العلمي، بالإضافة إلى واحة العلوم والتكنولوجيا في قطر، إحدى المراكز العالمية المتخصصة في مجالات التسويق والابتكار التكنولوجي.



اضف تعليق

Security code
Refresh