الجزائر تشارك بـ 88 متنافسا في مسابقة "Challenge Me" لشركة إنتل 

تشارك الجزائر بـ 88 متنافسا في مسابقة إنترنت الأشياء "Challenge Me !" التي تنظمها شركة "أنتل" لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بتعاون مع مؤسسات تعليمية ومنظمات غير ربحية والقطاع الخاص وحاضني أعمال من كافة أنحاء الشرق الأوسط، بمشاركة أكثر من 500 مشارك، بما في ذلك تونس، مصر، فلسطين، الأردن، الإمارات العربية المتحدة، العربية السعودية، المغرب، قطر والعراق.

وتهدف المسابقة حسب بيان الشركة إلى إبراز ودعم الشباب الموهوبين الذين قاموا ببناء نماذج مختلفة لإنترنت الأشياء بالإضافة إلى إبراز الأفكار الجديدة والرائدة في هذا المجال لمنحهم فرص الدخول إلى عالم ريادة الأعمال وبناء شركات ناجحة.

وتقول الشركة أن التحدي متاح لكل المبتكرين في عالم إنترنت الأشياء الذين يودون عرض نماذج من إبتكاراتهم، وكان التسجيل في المسابقة قد افتُتح يوم 24 أوت على الموقع challenge.intel.com وتم إغلاقه يوم 22 أكتوبرالمنصرم، بعد أن قام بالتسجيل أكثر من 500 مشارك، بينهم 88 من الجزائر. 

وسيتم الانتقاء الأولي للمشاريع الخمسة عشر الأولى بالإعتماد على وسيلة تحكيم على الإنترنت تُقيم المشاريع بناء على إنترنت الأشياء ونموذج الشركة، وسيتم إختيار المشاريع الخمسة عشر الأكثر إبتكارا بعد عملية التقييم، وستقوم لجنة تحكيم مكونة خبراء من شركة "إنتل" وهيئة من المختصين في مجال ريادة الأعمال والتكنولوجيا بتقييم المشاريع، ومن المتوقع انه سيتم الإعلان عن المشاريع الخمسة عشر الأكثر إبداعا في نهاية شهر اكتوبر، وسيكون أصحابها مدعوين إلى بيروت (لبنان) للمشاركة في ورش عمل حافل لمدة ثلاثة أيام خلال شهر نوفمبر، وستُنظم حفلة لتسليم الجوائز يتم خلالها الإعلان عن الفائزين.

الجدير بالذكر، أن متعامل النقال "أوريدو الجزائر"، هي الشريك الإستراتيجي لمسابقة التحدي هذه، التي يدعمها كذلك حاضنو أعمال آخرين في المنطقة مثل Intel IoTLab، وGLOW، وOobarmijoo، وOasis500، وBerytech، وTIEC، وEsprit. 

كما قامت عدة مؤسسات تعليمية وجامعات عربية بتعريف طلبتها بهذا الحدث، مثل جامعة النيل، وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، والجامعة العربية الأميركية في جنين، وجامعة بيرزيت، والجامعة التقنية الفلسطينية، و جامعة بوليتكنك فلسطين، و جامعة الروح القدس – الكسليك، وجامعة البتراء. ويضاف إلى هذه المؤسسات جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات التي عرفت أعضاءها بهذه المسابقة في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وسيتم تنظيم الدور النهائي وحفلة تسليم الجوائز في بيروت (لبنان) من قِبل Berytech.

وتقدر جوائز المسابقة بـمبلغ 15000 دولار أمريكي، يُوزع على المراكز الثلاثة الأولى، ويحصل الفائز الأول على 7000 دولار والثاني على 4000 دولار وجائزة خاصة بقيمة 4000 دولار لأفضل مشروع مطور على لوحات إنتل الإلكترونية، وسينال صاحبا المركز الأول والثاني شرف حضور قمة انتل للابتكار"Intel Innovation Summit" التي ستقام في لندن، هذا بالإضافة إلى جوائز أخرى مقدمة من الشركاء والتي سيعلن عنها لاحقاً.

وأكد المهندس طه خليفة، المدير الإقليمي لشركة انتل الشرق الأوسط "أن مسابقة إنتل "Challenge Me!" لإنترنت الأشياء إلى تشجيع الابتكار والإبداع عن طريق تحفيز الشباب على المشاركة في المشاريع التكنولوجية. وبفضل ريادتها في عالم التكنولوجيا، ستدعم هذه المسابقة المشاريع التي ترفع من الإنتاجية وتوفر فرص العمل وتساهم في التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة."

ومن جانبه، قال  كريم بيبي تريكي، مدير منطقة شمال افريقيا والمشرق العربي لشركة إنتل  LETNI: "يعكس دعمنا "لتحدي إنتل" إيماننا بأن انترنت الأشياء تشكل مستقبل التكنولوجيا، ونحن ملتزمون بدعم الإبداع والابتكار لدى الشباب في هذا المجال من أجل لوضع حلول لتجاوز التحديات العالمية. ونحن فخورون بأن يكون لدينا ما يقارب 300 مشارك من شمال أفريقيا".



اضف تعليق

Security code
Refresh